صور| مولودة ابتلعت أختها.. جراحة نادرة في مصر

إدارة الموقع | 17/08/2018

تمكن فريق طبي مصري بمستشفى الأطفال التخصصي ببنها من استئصال ورم وزنه 1.1 كلغم، من بطن طفلة عمرها 3 أيام .

وفي حديث لـ RT، صرح مدير المستشفى، الدكتور محمد كليب، بأن الطفلة لينا البالغة من العمر يومين (قبل إجراء العملية بيوم واحد) دخلت المستشفى، وهي تعاني من انتفاخ شديد في البطن، وكان ظن الأطباء أنها تعاني من ورم مسخي أو نزيف، لكن نسبة الهيموغلوبين في الدم كانت طبيعية كما اتضح من التحاليل. وتبين بعد إجراء كافة الفحوصات أن أصل الانتفاخ هو جنين غير مكتمل، موجود على جدار بطن الطفلة، التي ابتلعت توأمها الذي لم يكن ملتصقا بها.

ودخلت الطفلة ووزنها 3.6 كلغم، وقام بالعملية فريق الجراحين برئاسة الاستشاري الدكتور، شريف قداح، أستاذ جراحة الأطفال بكلية طب جامعة القاهرة.

وضم الفريق الطبي إلى جانب قداح: ثلاثة جراحين وطبيبي تخدير، وفردين من التمريض، واستمرت العملية ساعة ونصف، استأصلوا خلالها ورما وزنه 1.1 كلغم، وتكللت العملية بالنجاح.

خرجت “لينا” من العملية وهي تزن 2.5 كلغم الآن، وفقا للتصريحات الرسمية للمستشفى، وتتماثل للشفاء، حيث صرح مدير المستشفى لـRT بأن الطفلة موجودة الآن في حضانة الجراحة، وستخرج خلال أسبوع، ولن يكون هناك أي مضاعفات مستقبلية لهذه العملية على الوظائف الحيوية للطفلة.

ووفقا لمدير المستشفى، فإن تلك الحالة تعد نادرة للغاية، حيث تحدث بمعدل حالة لكل نصف مليون طفل طبيعي.


وأشار الدكتور محمد كليب إلى أن مستشفى الأطفال التخصصي ببنها يعتبر من أهم مرافق وزارة الصحة المصرية في جراحة وعلاج الأطفال، ويستقبل الكثير من الحالات النادرة والجراحات الصعبة طوال الوقت. وقد حصل على المركز الرابع بين أفضل 20 مستشفى على مستوى مصر في مجالات مكافحة العدوى والبنية الأساسية والسلامة والصحة المهنية ومعدلات الأمان.

فيسبوكيات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.