مفاتيح لفهم سلوك الطفل الجزء الخامس والأخير

إدارة الموقع | 18/06/2017

استخلاص: إن استمرار التوتر بيننا وبين أطفالنا،سيشعرهم أننا قاصرين على الفهم السليم لكيانهم ولعالمهم ولدوافعم، الأمرالذي سيحدو بهم تدريجياً إلى نزع ثقتهم منّا، والانزواء في عالمهم الخاص،ليقدموا لنا مع بداية مرحلة ‘مراهقتهم’ الفاتورة الإجمالية لعلاقتنا بهم،مكتوب عليها:’أنا لا أثق بكم’. فلنحذر ذلك الموقف وباستحضارك المفاتيح السبعة التي بين يديك الآن، ستكون قادراً- بإذن الله- أن تتفهم طفلك على وجه أصح، وبالتالي ستكون قادراً على اختيار رد الفعلالصحيح تجاه أفعاله، لتتجاوز قدراً كبيراً من أسباب التوتر الذي لا مبررله بينك و بين طفلك، ولتدعم الثقة المتبادلة بينك و بينه.

فيسبوكيات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.