نقابة المعلمين الهستدروت تعلن عن تخصيص ساعتين في مدرسة جلجولية لفعاليات عن مخاطر آفة العنف

إدارة الموقع | 02/10/2018

اعلنت نقابة المعلمين الهستدروت، اليوم الثلاثاء، وفي اعقاب احداث العنف المؤسفة التي وقعت في مدينة جلجولية بين طلاب مدارس، عن تخصيص الساعتين الأولى والثانية في مدرسة الرازي الاعدادية في المدينة للشرح ورفع الوعي لدى الطلاب عن مخاطر آفة العنف.

اضافة الى اقامة الفعاليات والنشاطات الخاصة بمكافحة العنف بين طلاب المدرسة بهدف رفع الوعي لديهم لمخاطر الآفة السلبية وتداعياتها عليهم وعلى المجتمع وخاصة على زملائهم الطلاب واصدقائهم.
ووفقًا لما قررته نقابة المعلمين الهستدروت فإن كل معلمي مدرسة الرازي سيشاركون مع طلابهم في حلقات نقاش وحوار تهدف لتعزيز لغة الحوار وتقبل الآخر والقبول بالرأي المختلف.

وفي هذا السياق قالت السكرتيرة العامة لنقابة المعلمين الهستدروت، يافة بن دافيد: “الأحداث المؤسفة التي وقعت في جلجولية هي خط احمر وتشكل امرًا مفصليًا في جهاز التربية والتعليم وعلينا كمعلمين وكأهل ان نأخذ دورنا من اجل مكافحة هذه الآفة الخطيرة التي لها ابعادها وتبعياتها على المدى القصير والبعيد”.
واضافت بن دافيد: “من هنا ارتأينا ان نقوم في فعاليات ونشاطات في المدرسة للحد من ظاهرة العنف ولشرح مخاطرها للطلاب

فيسبوكيات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.